Home |
Contacts |
Int. Relations |
Bookmark |
Webmail
ع
|En
|Fr





Newsletter

Exams
Entrance Exams for the Academic Year 2018-2019 to the different faculties of the Lebanese University.
Support - IT 
You may download several Freeware Softwares from this section.
+ Details
17/11/2018 - كلية الصحة في اللبنانية افتتحت مركز حمود لتقويم النطق – أيوب: التوسع في الإختصاصات المطلوبة أمر ضروري

 

نظمت الجامعة اللبنانية - كلية الصحة العامة الفرع الخامس في صيدا، لمناسبة العيد الـ75 لاستقلال لبنان، وبرعاية وحضور رئيسها البروفسور فؤاد أيوب إحتفالاً جامعاً في قاعة المسرح في الكلية تخلله تكريم الدكتور غسان حمود تقديراً لمسيرته الطبية والانسانية وما قدمه من خلال صرحه الطبي”مستشفى غسان حمود الجامعي" وعلى مدى عقود من خدمات طبية لأبناء منطقة صيدا والجنوب وكل لبنان ووفاء لدعمه المتواصل لكلية الصحة العامة في مدينته والتي كان آخرها هبة مالية قدمتها كريمته رئيسة مجلس إدارة مستشفى حمود الجامعي الدكتورة ديانا حمود لتجهيز مركز لتقويم النطق في مبنى الكلية تم إفتتاحه بالمناسبة بهدف تدريب الطلاب ومعالجة الأطفال الذين يعانون مشاكل النطق والتواصل.

كما تم تكريم مؤسس كلية الصحة العامة وعميدها الأول الدكتور محمود نصر الدين وعميدة الكلية الدكتورة نينا سعد الله زيدان، وذلك تقديراً لعطاءاتهما في المجال التعليمي وتركهما بصمات في تطوير الجامعة اللبنانية بشكل عام.

 

حضر الحفل، إلى جانب رئيس الجامعة اللبنانية البروفسور فؤاد أيوب، النواب : بهية الحريري، أسامة سعد، ميشال موسى وعلي عسيران، ممثل قائد الجيش العماد جوزاف عون العميد نعيم الراعي، ممثل مدير مخابرات الجيش اللبناني العقيد الركن خليل السعودي، قائد منطقة الجنوب الإفليمية لقوى الأمن الداخلي العميد غسان شمس الدين، مفتي صيدا واقضيتها الشيخ سليم سوسان، رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، المحتفى به الدكتور غسان حمود وأفراد عائلته، المسؤول السياسي للجماعة الإسلامية في الجنوب الدكتور بسام حمود، ممثل أمين عام تيار المستقبل أحمد الحريري منسق عام التيار في الجنوب الدكتور ناصر حمود، عميدة كلية الصحة العامة في الجامعة اللبنانية الدكتورة نينا سعد الله زيدان، رئيس رابطة الأساتذة المتفرغين في الجامعة اللبنانية الدكتور محمد صميلي، مدير كلية الصحة الفرع الخامس الدكتور محمد نصر الدين وفعاليات إقتصادية وإجتماعية وطبية وأكاديمية وحشد من المدعوين.

 

عاكوم

بعد رفع العلم اللبناني والنشيد الوطني اللبناني معزوفا من موسيقى الجيش اللبناني ونشيد الجامعة اللبنانية بأداء كورال الجامعة بقيادة المايسترو الدكتورة لور عبسي كانت كلمة ترحيبية من الدكتورة حكمت العاكوم توجهت فيها بالمعايدة، لمناسبة عيد الاستقلال اللبناني منوهة بدور الجيش اللبناني وكافة القوى الأمنية في حماية أمن لبنان وسيادته.

 

نصر الدين

ثم تحدث مدير كلية الصحة الفرع الخامس الدكتور محمد نصر الدين الذي رحب بالحاضرين متوقفا عند مناسبة عيد الاستقلال اللبناني، حيث لفت إلى ان عظمة هذه الذكرى تستوجب وقفة تأمل في تاريخ لبنان الحافل بالصعاب والمحن، ومشددا على انه يجب علينا السعي الحثيث للمحافظة على وطننا لبنان وجعله فوق كل اعتبار وانتماء آخر.

ثم اشاد نصر الدين بمناقبية المحتفى به الدكتور غسان حمود شاكرا له مبادرته في تقديم الدعم اللازم من أجل افتتاح مركز لتقويم النطق في مبنى الكلية معلنا عن بدء استقبال المرضى في المركز وكذلك في مركز العلاج الفيزيائي الذي تم تجهيزه مؤخرا من موازنة الجامعة اللبنانية، متوجها بالشكر للبروفسور أيوبولكل من ساهم في نجاح هذا العمل وعلى رأسهم النائب بهية الحريري.

 

حمود

ثم تحدثت رئيسة مجلس ادارة مستشفى حمود الجامعي الدكتورة ديانا حمود، حيث اكدت ان علاقة الدكتور غسان حمود بالجامعة اللبنانية علاقة قديمة تعرفت على متانتها من خلال اصراره على ان يكون هناك فرع للجامعة اللبنانية في الجنوب وصيدا خصوصا.

وقالت :"ها نحن اليوم نلتقي مجددا عن دافع لحلم نعتبره اساس للجامعة وتواصلنا ووصلنا لنؤسس فرعا متطورا باشراف كوادر لنفتح اختصاصا جديدا في صيدا اختصاص للتمكين اللغوي تم اقراره منذ اشهر، وحتى اليوم انتسب اليه 15 طالبا وطالبة ومن هنا انطلق المشروع واقدم اليكم مركز”خطاب" مركز الدكتور غسان حمود لتقويم النطق والهدف من تأسيس هذا المركز لطلاب الجامعة لدعمهم بالصفوف والعيادات للتخصص بمجال علاج صعوبات النطق واللفظ والتواصل ايضا لتقديم نقطة لقاء ليكون منبرا للتواصل والحوار وكذلك لورش العمل للتمكن والتواصل الايجابي الفعال.

وتابعت”انني على يقين ان الوالد فخور ليكون له اليوم يد بتفعيل هذا الفرع الإختصاصي الجديد في الجامعة وخاصة ان المركز يقدم 8 عيادات مجهزة لاستقبال العائلات وافراد من ذوي الدخل المحدود لتقديم تشخيص وعلاجات تحت اشراف اصحاب الخبرات وليس فقط لذوي الاحتياجات الخاصة ولكن لكل من بحاجة لتمكين وتخطي الصعوبات.

وتوجهت حمود بالشكر من رئيس الجامعة البروفسور أيوبعلى المبادرة اليوم بتكريم والدها الدكتور غسان حمود منوهة برؤيته الحكيمة لادارة الجامعة في وجه الصعوبات والتحديات التي يمر بها وطننا لبنان.

ثم قدمت حمود على المسرح الافراد الذين عملوا جاهدين لتحقيق انطلاق المركز في مبنى الكلية وهم : ثريا القوام، بهيج بعاصيري، رنيم حريري ومديرة المركز ملينا موسى بزري والدكتور الاستشاري للمركز مازن حمود.

كما وتوجهت بالشكر الكبير للنائب الدكتور ميشال موسى الذي دعم واقر تفعيل دور ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع ودعم حقوقهم وكذلك الدكتور سعيد مكاوي.

 

أيوب

ثم كانت كلمة لرئيس الجامعة اللبنانية البروفيسور فؤاد أيوبالذي عبر عن سروره بتواجده في هذا اللقاء، ولفت إلى”ان الجامعة اللبنانية هي جامعة الجميع".

وقال :”بالامس كان مشهد رائع في مجمع الرئيس الشهيد رفيق الحريري في الحدث عندما كنا نكرم كبارنا من اهل كلية الفنون والعمارة عندما منحنا 3 دكتوراه فخرية لمؤسسي المسرح اللبناني، بالاضافة إلى سبعة أساتذة مبدعين و35 طالبا مبدعا وهذه كانت التكملة لمجموعة من الرياديين الذين كرمناهم في وقت سابق بالذكرى ال67 لتأسيس الجامعة اللبنانية.

وتابع :"احتفالنا اليوم له طابع جميل لانه اليوم نكرم كبارنا نكرم كبيرنا الأول الذي اسمه لبنان بعيد استقلاله ونكرم كبيرا بمجاله والقطاع الصحي الذي هو الدكتور غسان حمود، فانت من كبارنا شاءت الظروف ان اكون انا ايضا طبيب واتعرف عليك في وقت سابق واعرف ماذا يعني غسان حمود ونحن اليوم بتكريمك اقول نكرم الناس لنكرم انفسنا فيهم واليوم نحن في الجامعة اللبنانية نكرم انفسنا بك بتكريمك ليس لانك قدمت هبة للجامعة اللبنانية انما لشخصك وتاريخك، الجامعة اللبنانية لا تنسى انه بيوم من الايام كان مستشفى حمود جامعيا يتدرب فيه طلاب الجامعة االلبنانية وهذا الفضل لا ننساه، بالاضافة إلى الافضال الاخرى تم الكلام عنها بوقت سابق لجهة فتح مستشفاك من أجل جرحى الحروب المختلفة على الاراضي اللبنانية، فتح مستشفاك من أجل الانسان في لبنان وتحديدا بهذه المنطقة الرائعة من لبنان. وانا سعيد ان جذوري جنوبية ومسقط رأسي بيروت".

واضاف :”يتزأمن اليوم حدث استحداث اختصاص تقويم النطق في هذا الفرع مع ذكرى الاستقلال وما تعنيه لنا هذه المناسبة الوطنية من ايمان مطلق بهذا الوطن وبمؤسساته وقواته العسكرية والأمنية التي نوجه لها التحية، تهنئة لدورها وتضحياتها. اننا نؤكد من خلال دورنا في الجامعة اللبنانية على حرصنا وتمسكنا برسالة هذه الجامعة في تهيئة واعداد الناشئة والاجيال ليكون التكامل عبر كل المؤسسات الوطنية بما يحقق الانتاجية المرجوة والاهداف التي نسعى اليها وكل من موقعه ودوره لان الهيكل لا يقوم الا على اعمدة ثابتة ومتجذرة في الاعماق.

ان الركائز التي تقوم عليها الاوطان هي في قطاعاتها الحيوية والجامعات هي اهم هذه الركائز التي تؤسس للحاضر كما للمستقبل وهي الخزان المعرفي الذي يوزع القدرات والطاقات على مرافقها كافة، من هنا فان التوسع في الإختصاصات المطلوبة هو امر ضروري لسد الثغرات وتلبية الحاجات التي يتطلبها سوق العمل وكما تعلمون ان اختصاصات كلية الصحة العامة تأتي في اولويات الحاجات الفعلية لهذا السوق الذي يحتاج دائما إلى مهنيين إختصاصيين في مجالات الرعاية الصحية بشتى الأقسام .

وتابع:”أبارك للفرع الخامس في كلية الصحة العامة هذا الإختصاص الذي يوازي بأهميته سائر الإختصاصات في الكلية، كما أبارك لكلية الصحة العامة إنجازاتها وعطاءاتها التي عكست إهتمام القيمين عليها والذين أعطوها من خبراتهم منذ تأسيسها حتى يومنا هذا ومنهم من نكرمهم اليوم ويستحقون هذا التكريم الذي يأتي وفاء وتقديرا لخدماتهم وتضحياتهم كما أبارك للعميد وللمديرين وللاسالتذة الاداريين، وأهنىء الطلاب الذين هم من نسعى لتوفير ما امكن لهم من اختصاصات وخدمات تساعدهم على تحقيق طموحاتهم وآمالهم" .

وختم أيوب:”في ذكرى الاستقلال اجدد العهد بالمضي قدما من أجل رفعة جامعتنا الوطنية ومن أجل تقدمها وتطورها واتقدم من فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس الحكومة الاستاذ سعد الحريري ورئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ومن الجيش اللبناني والأجهزة العسكرية والأمنية ومن الشعب اللبناني ومنكم بالتهنئة، متمنيا لوطننا الأمن والاستقرار ليبقى لنا مثالا للتعايش والاخاء والمحبة والتلاقي".

 

تقديم الدروع

بعد ذلك سلمت النائب الحريري والبروفسور أيوبوممثل قائد الجيش وعميدة كلية الصحة ومدير كلية الصحة العامة الفرع الخامس لتسليم العلم اللبناني احتفاء بعيد الاستقلال.

 

زيدان

وثم تم تقديم الدروع التقديرية لكل من الدكتور غسان حمود وعميدة كلية الصحة العامة في الجامعة اللبنانية الدكتورة نينا سعد الله زيدان والتي القت كلمة توجهت فيها بالشكر من الدكتور غسان حمود على مساهمته في تحقيق رسالة الكلية بارساء التنمية الصحية والعلمية والارتقاء بالسلوك الوقائي في الوطن ومستعرضة لدور كلية الصحة في تلبية الحاجات الصحية، ومتوجهة بالشكر للبروفسور أيوبوللدكتور نصر الدين على هذا التكريم.

 

نصر الدين

كما وتم تقديم درع تقديرية للعميد الأول ومؤسس كلية الصحة العامة الدكتور محمود نصر الدين الذي بدوره شكر رئيس الجامعة والقيمين على هذا التكريم واهدى هذا التكريم إلى كل من ساهم معه في انشاء كلية الصحة العامة.

ولفت إلى انه”عندما بدانا في انشاء هذه الكلية كنا التجربة الأولى للبنان في انشاء كلية للصحة العامة تجمع كل الإختصاصات الطبية والصحية والاجتماعية".

وشكر كل الأساتذة والاطباء والإختصاصيين في المجال الطبي الذين عقدوا الجلسات العديدة لوضع المناهج لمدة أربع سنوات لألاننا اردنا ان تكون شهادة جامعية موازية لبقية الشهادات الجامعة اللبنانية واعتقد اننا كنا التجربة الأولى في لبنان والعالم العربي التي جمعت بهذه الصيغة كل الإختصاصات التي تحتاجها المؤسسات التي ذكرت".

 

عرض شريط مصور وافتتاح المركز

بعد ذلك تم عرض شريط مصور عن مسيرة الدكتور غسان حمود وتقديم باقة ورود لكريمته الدكتورة ديانا حمود عربون شكر وتقدير.

وبعدما عزفت باقة من الاغاني الوطنية لمناسبة عيد الاستقلال باداء كورال الجامعة اللبنانية توجه جميع الحاضرين لافتتاح”خطاب" مركز الدكتور غسان حمود لتقوبم النطق في مبنى الكلية والذي يتضمن ثمان عيادات تم تجهيزها لاستقبال المرضى تحت اشراف إختصاصيين في مجال تقويم النطق والصعوبات اللفظية وكذلك لاستقبال طلاب الكلية من أجل تدريبهم في هذا الإختصاص”.

 

المصدر: |الوكالة الوطنية للإعلام| الجمعة 16 تشرين الثاني 2018

 




Latest News 1 - 5 of 153
Show all news
Contact Faculties
Annual Report
LU Magazine
External Projects
Partners
Useful Links
Technical specification for equipments
Webmail
Webmasters
Internet and IT Support
Registration
Join Us


All rights reserved © Copyright 2018 | Lebanese University